شرعت مجموعة من طلبة كلية طب نينوى بالتعاون مع عمادة الكلية والجمعية العراقية لكليات الطب في العراق بحملة تشجير تطوعية لحدائق الكلية وأروقتها، إيماناً من الطلبة بضرورة تهيئة بيئة نباتية نقية وصحية وعكس صورة إيجابية عن المجتمع الموصلي وإنشاء منطقة تتمتع بجمال الطبيعة بعد الخراب الذي حل على هذه المدينة ، وهذا دليل على مدى وعي طلبتنا الأعزاء وحبهم وإنتمائهم لجامعتهم.

جامعة نينوى تشكر وتثني على مثل هكذا حملات وتشجع الطلبة الذين يشكلون هكذا أعمال تطوعية كون العمل التطوعي من أهم النشاطات العامة التي تساهم في تطور المجتمع

  • التاريخ : 2018-11-01