أَبابلُ، من سَحيقِ الدَّهرِ إنِّي
أخذتُ المجدَ غصباً واستِلابا
عِراقيٌّ يفتُّ الصَّخرَ صَبري
ذهاباً في المفاخِرِ أو إِيابا

جامعة نينوى بمنتسبيها وطلبتها تهنئ بلدنا العراق الابي بمناسبة الانجاز الكبير والذي تكلل بادراج اثار بابل على لائحة التراث العالمي. 

مبروك لشعبنا الأبي شعب المجد والحضارة والتاريخ مبروك لبوابة عشتار ولأسدها وجنائنها المعلقة والى المزيد من التقدم والمستقبل الزاهر .

 

  • التاريخ :