ضمن الجهود الكبيرة والتنسيق العالي لرئاسة جامعة نينوى وكلية طب نينوى مع المؤسسات والمنظمات الدولية

منحت موسسة ميريو الفرنسية كلية الطب/جامعة نينوى مجموعة من الأجهزة المختبرية الحديثة التي تستخدم ضمن مختبرات الكلية والتي ستعم بالفائدة على أساتذة الكلية وطلبتها.

وقال ممثل مؤسسة ميريو الفرنسية في العراق السيد خليل عيتو بأن الموسسة عازمة على تجهيز الكلية بكافة الأجهزة المختبرية الحديثة التي تحتاجها َكما ابدا استعداد المؤسسة على دعم محافظة نينوى في كافة المجالاتَ لخدمة أهالي المحافظة.

من جانبه شكر السيد رئيس جامعة نينوى أ. د. اسامة اسماعيل المشهداني والسيد معاون عميد كلية الطب الدكتور مؤمن جنيد الدبوني جهود المؤسسة الفرنسية وممثلها على تعاونهم الكبير الذي قدموه والشكر موصول لابن مدينتنا البار الدكتور حسيب حديد لمحادثاته البناءة مع الجانب الفرنسي خدمة لجامعتنا ولمحافظتنا العزيزة.

  • التاريخ :