إن مسافات العلوم الهندسية قد حددت التوجه نحو التكامل مابين التخصصات الهندسية فضلاً عن العلوم الصرفة بعد أن كانت مستقلة فيما بينها. إن كلية هندسة الإلكترونيات سعت وتسعى إلى بناء وتكامل الكلية وأقسامها ومختبراتها بشكل يلبي طموح أساتذتها وطلبتها وعملت على إرسال عدد كبير من مهندسيها وأساتذتها إلى الخارج لاستكمال دراساتهم العليا.

إن المستقبل الزاهر والكفاءة نراها في وجود أبنائنا الطلبة فيزيدنا ذلك همة وجهداً أكبر. واليوم تعمل الكلية بكل طاقمها من أجل تحقيق ضمان الجودة ونيل الاعتماد الأكاديمي ضمن البرامج المعتمدة عالمياً وبما ينسجم والمتطلبات المتوفرة من مستلزمات مادية وبنية تحتية وأساتذة وموظفين إداريين وفنيين.

نسأل الله أن يوفق الجميع من أجل التقدم والعطاء والرخاء لبلدنا وأمتنا.

 

 

أ.د. خالد خليل محمد
عميد كلية هندسة الإلكترونيات